شتاء الحب الدافئ

شتاء الحب الدافئ، حب شتاء رومانسية، الشتاء والشوق، حب شتاء رومانسية، الشتاء والشوق، المتزوجين في الشتاء، ماذا ألبس لزوجي في الشتاء، الحب في الشتاء.


المرأة الشتوية

من هي المرأة الشتوية ؟


المرأة الشتوية هي مصطلح يمكن أن يستخدم في سياقات مختلفة، لكن في عالم الأزياء والجمال، يشير عادةً إلى نوع من ألوان البشرة والشعر والعيون التي تندرج تحت ما يسمى بـ "ألوان الشتاء" في نظرية الألوان الموسمية. هذه النظرية تقسم الألوان إلى أربع مجموعات تمثل الفصول الأربعة: الربيع، الصيف، الخريف، والشتاء، وكل مجموعة تحتوي على ألوان تناسب أنواع معينة من المظاهر الشخصية.


المرأة الشتوية عادةً ما تتميز بما يلي:


  • البشرة: قد تكون بيضاء جداً، بيضاء زهرية، أو ذات لون زيتوني واضح، وأحياناً تكون بشرتها داكنة جداً.
  • الشعر: عادةً ما يكون داكناً، من الأسود إلى البني الغامق جداً.
  • العيون: غالباً ما تكون داكنة، مثل الأسود أو البني الغامق، أو أحياناً الأزرق الفاتح جداً أو الرمادي.
  • الألوان التي تبرز جمال المرأة الشتوية تتضمن الألوان الغنية والعميقة والباردة، مثل الأزرق الغامق، الأحمر القاني، الأخضر الزمردي، والأسود الصافي. هذه الألوان تتناقض بشكل جميل مع الألوان الطبيعية لملامحها، مما يجعلها تبدو أكثر إشراقاً وحيوية.


نظرية الألوان الموسمية تساعد الأفراد في اختيار الملابس، الماكياج، وحتى الاكسسوارات التي تتماشى مع طبيعة مظهرهم لتعزيز جمالهم الطبيعي.





علاقات الحب في الشتاء : 


 إن علاقة الحب بالشتاء هي علاقة حقيقية، لأن ليالي وأمسيات الشتاء، هي ليالي رومانسية رائعة بحق، لمن يعرف كيف يستفيد من برودتها مهما كانت شديدة، في تنشيط علاقته الزوجية، وتعزيز أحساسيه بشريك الحياة، التي من الطبيعي أن نشعل فيها لهيب النار، لنشعر بالدفئ، وللنار لأمسيات الشتوية وهج رومانسي رائع، وهو فصل السنة الذي نشعر فيه بالبرد الشديد ونبقى في حاجة إلى الإحتضان الدافء المثير، والذي يعيد إحياء عواطفنا بقوة، هناك الكثير لتحبينه في هذا الوقت من العام، هذه مجموعة من مميزات الرومانسية في فصل الشتاء:


1. مشاعر الحضن في الشتاء غير:

في صباح الشتاء تشعر بالبرودة والكسل وترغب في النوم أكثر، ولا ترغب في الاستيقاظ، وتريد أن تبقى تحت ذلك الجبل من البطانيات، أو ربما تجد في حضن شريكك ما يكفي من الدفء الذي لا يسمح لك بالمغادرة إلى العمل.


2. المزيد من الأحضان والعناق في الشتاء:

قد تكون الأيام أقصر والطقس لا يرحم، لكننا نعتقد حقًا أن الشتاء هو أروع وقت في السنة لتعيشي المشاعر الرومانسية وبشكل خاص أنه يدفعك إلى الرغبة في إحتضان شريكك بحثا عن الدفء. اطلبي منه أن يحتضنك حينما تشعرين بالبرد، فللإحتضان في البرد مذاق خاص، وتأثير مختلف على عقل وقلب الإنسان، ويبقى في الذاكرة لفترة طويلة، جربا الحضن في الهواء البارد، وبلا ملابس ثقيلة، ستكتشفان كيف ان الإحتضان كافي لتوفير كمية كبيرة من الدفء، لكما.​


3. الشتاء يصنع الذكريات الجميلة والدائمة:

إن الشتاء هو الرومانسية العفوية، التلقائية. فمهما بدا لك أن الرومانسية قد ولت من حياتكما الزوجية، يأتي الشتاء ويعيد لكما الذكريات الجميلة، والتي تجعلكما تشتاقان بعد ذلك لعودة فصل الشتاء من جديد، فهناك علاقة كبيرة بين الشتاء والشوق.


4. برد الشتاء يعيد إحياء القلوب وإنعاش المشاعر:

إن الحياة الزوجية تمر بعد عدة سنوات من الزواج بالرتابة والملل، لكن الشتاء هو فرصة حقيقية لتجديد هذه المشاعر والعناية بالعلاقة الرومانسية بين الزوجين. ويؤكد علماء النفس أن فصل الشتاء هو فصل الحب والرومانسية ومنتهى العطاء، لانه يدفع كلا من الزوجين إلى البحث عن الدفء في  العلاقة وفي البيت ومع الأحباء.


حب الشتاء في علم النفس


5. خططا لمواعيد جميلة لك أنت وزوجك في الشتاء:

وهكذا إذا كنت ترغبين في الحفاظ على حياتك الزوجية صحية ورومانسية وسعيدة، فعليك التخطيط لمواعيد رومانسية بينك وبين زوجك في ليالي الشتاء الجميلة.​


6. يعطيكما الشتاء الفرصة لتقضيا الوقت معا في البيت:

غالبا ما يتجنب الناس الخروج في الشتاء، بسبب قسوة الطقس وشدة البرودة، وأحيانا أيضا بسبب الأمطار، من ما يجعل فرصة البقاء بصحبة شريكك في البيت لوقت أطول متوفرة، فاجعليها دقائق وسويعات لا تنسى، هيئي فيها الأجواء الدافئة المثيرة للحواس، إن كان ممكنا اشعلي نار المدفأة، اعدي الشيكولاته الساخنة، واختبئي في حضنه بينما تشاهدان فيلما.


7. يجعلكما تخرجان في مغامرات برية:

هناك أيضا من يجد في البرد فرصة للتخييم، وإشعال النار في البراري، وممارسة الحب تحت ضوء النجوم. وهذا الأمر في حد ذاته يجدد لدى الزوجين روح المغامرة ويرفع من الإدرينالين في أجسادهم، بينما هم يسترقون اللحظات الجميلة في العراء بحثا عن الإثارة المجنونة.


8. الشتاء فرصتكما للنوم تحت النجوم:

هل جربت أنت وزوجك النوم في العراء،بمعنى أن تخرجا إلى مكان ما في البر، وتصنعان خيمة هناك، وتشعلان النار، وتطهوان عليها طعامكما، هل تعلمين عزيزتي أن رؤية لهيب النار، يثري الرغبة الجنسية لديكما، ويجدد جذوة الحب والشغف بينكما، جربي هذه الوصفة، اخرجا معا، أنت وزوجك وحدكما، وجربا التخييم في العراء.


ماذا ألبس لزوجي في الشتاء



9. ليلة رومانسية في البلكونة أو فوق السطح:

إن نسمات الهواء الباردة في الأمسيات الشتوية، لها تأثير رائع على الرومانسية، ناما في الهواء الطلق، دون أن تغادرا بيتكما، يكفي أن تضعان مرتبة في البلكونة، أو فوق السطح، وتستلقيان هناك، لتريان النجوم الجميلة، وتتبادلا الحديث في هدوء الليل وجماله.


10. في الشتاء يكثر تناول شراب الحب:

شراب الشيكولاته الساخن، والمعروف باسم شراب الحب، لإنه يحتوي على العديد من المحفزات الرومانسية الطبيعية، اصنعي كوبين لكما، وسيكون من الرائع أن تشربانهما وانتما تجلسان في البلكونه مثلا، بينما الجو في قمة البرودة، وبينما تجلسين في حضنه سيكون وقع ذلك رائعا عليكما.


11. فصل الشتاء يعيد للإنسان شقاوة الطفولة:

اجريا، سابقا بعضيكما البعض، ابحثا عن مكان بعيد، وحاولا اللعب على الرمال، وتسلق الأشجار، والمراوغة، ألعبا لعبة الغميضة، أفعلا أي شيء يجعلكما تتحركان، وتركضان كالأطفال، هذا مهم جدا، لتحريك الدورة الدموية، من جهة، ولتنشيط القلب المسؤول عن الحب من جهة أخرى، اصنعا ذكريات جميلة لها علاقة بأيام الشتاء الباردة، فالبرودة تستفز الرغبة في الدفء والحب والحنان.


12. شاهدا فيلمكما المفضل:

إذا كنت أنت وزوجك تحبان مشاهدة الأفلام، فيمكنكما التخطيط لمشاهدة فيلمكما المفضل في المساء، من خلال تناول بعض الفشار والمشروبات الساخنة، أو مع تناول بعض الوجبات الخفيفة الصحية اللذيذة. أو عن طريق إعداد طبق العشاء معا، أنت وهو في المطبخ، ثم تشاهدان الفيلم معا وأنتما تتعشيان.



إن قضاء أيام الشتاء الباردة ولياليه مع عائلتي هو أمر رائع. ولكن الأمر الأكثر روعة هو الوقت الذي أقضيه أنا وزوجتي معا في هذه الليالي الباردة. الاستمتاع بالشوكولاتة الساخنة وبسكويت الزنجبيل الشهي، والبطانيات الدافئة وأحد الأفلام التي نحبها، هو أكثر ما نحب القيام به معا حينما تشتد برودة الشتاء.

لكننا حذرين فإن الجلوس على الأريكة لعدة ليال يمكن أن يجعلنا نتقدم في العمر، ونشيخ في وقت مبكر. القيام بجولة معا في الخارج، هو أمر رائع فعلا، على الرغم من شدة البرودة، فقد نضطر بين وقت وآخر إلى احتضان بعضنا البعض للتخفيف من شعوركما بالبرد، وقد أجدها تهمس في أذني فأشعر بقشعريرة الدفيء تسري في عروقي، وهذا بسبب دفء أنفاسها على عنقي، وأسفل أذني وهو أكثر الأماكن حساسية في جسد الرجل، فهذه المنطقة من الجسد قد تفقد الإحساس بعد عدة سنوات من الزواج، وليالي الشتاء مع همسات زوجتي تجعلني أستعيد هذه الأحاسيس الجميلة.


13. اخرجا للمشي معا:

وفي كثير من الأحيان، قد ترغبان في ارتداء القبعات والقفازات والأوشحة والاستمتاع بليلة الشتاء في الخارج. بغض النظر عما تفضلانه أنت وزوجتك، يمكنك الاستمتاع ببعض أيام الشتاء والليالي المريحة معًا.​


المصدر:
https://www.a7mmr.com/node/1984


نحن هنا دائما متواجدين على مواقع التواصل الإجتماعي:

                 

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

ألم الإدخال في الليلة الأولى

كيفية جذب الزوج لمداعبة المنطقة الحساسة

أسباب وفوائد ومضار التخيل الجنسي